رئيس الاتحاد السابق يطالب بالتمسك بـ فهد المولد.. و الهلال و النصر يترقبان

0

طالب حاتم باعشن رئيس نادي الاتحاد السابق، بضرورة عدم التفريط في خدمات فهد المولد، مؤكدًا أن اللاعب يعد ثروة اتحادية غير قابلة للتفريط.

اقرأ أيضا.. فهد المولد يخطر الاتحاد برغبته في الرحيل والإدارة ترد

وغرد باعشن عبر منصته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي ” تويتر “، ” فهد المولد ثروة اتحادية غير قابلة للتفريط “.

وشهدت تغريدة حاتم باعشن رئيس الناي السابق تفاعل كبير من قبل جماهير نادي الاتحاد، التي طالبت ببقاء فهد المولد في الفترة المقبلة.

وكان فهد المولد طالب بالرحيل عن صفوف الاتحاد بسبب الضغوطات التي يتعرض لها من جانب جماهير الاتحاد، لاسيما بعدما أهدر ركلة جزاء في نهائي البطولة العربية للأندية التي خسرها الاتحاد أمام الرجاء المغربي.

فهد المولد لاعب الاتحاد السعودي
فهد المولد لاعب الاتحاد السعودي

وكشفت تقارير صحيفة أن مجلس إدارة الاتحاد برئاسة أنمار الحائلي يرفض رحيل فهد المولد، مؤكدة أن إدارة النادي ستعمل على إثنائه عن قراره خلال الاجتماع المقرر انعقاده يوم السبت.

وغاب فهد المولد عن مباراة الاتحاد والفيصلي كما أعلن النادي بسبب ظروف خاصة يمر بها اللاعب.

اقرأ أيضا.. رئيس لجنة المسابقات السابق يكشف مصير احتجاج الأهلي

وفاز الاتحاد على نظيره الفيصلي بهدفين مقابل هدف في الجولة الثالثة، ليحقق الفهود انتصارهم الثاني على التوالي، بعدما خسر الفريق في الجولة الأولى أمام الفيحاء.

الهلال و النصر يترقبان موقف فهد المولد مع الاتحاد

يترقب ناديي الهلال و النصر، موقف النجم السعودي فهد المولد، بعد الأزمة التي يمر بها مع الاتحاد في الفترة الأخيرة.

وقدّم فهد المولد طلب لإدارة نادي الاتحاد بالرحيل عن صفوف الفريق، لكن إدارة النادي لم ترد على طلبه حتى الأن، لحين عقد اجتماع مع اللاعب.

اقرأ أيضا.. تفاصيل فشل صفقة أمين يونس و مصير شاموسكا مع الشباب

وكشفت تقارير إعلامية أن مسؤولو الهلال و النصر يترقبان موقف فهد المولد مع الاتحاد، من أجل الحصول على خدمات اللاعب حال رحيله عن صفوف الاتحاد قبل غلق باب الانتقالات الصيفية بنهاية الشهر الجاري.

فهد المولد لاعب الاتحاد السعودي
فهد المولد لاعب الاتحاد السعودي

 

 

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد